Mean Old Dogpilers!

~ FEELING BAD for the poor widdle beatened-up Canadian Islamic Congress? Blaring Cathorn provides these reminders of the unique ‘values’ which the CIC brings to  the rich tapestry of our Canadian diversity….

  • The CIC has honoured Islamist hatemonger  Zafar Bangash as a ”Community Leader” a relationship they maintain to this day
  • The CIC publishes work by notorious Jew-baiter “Greg Felton” author of the vile “The Host and the Parasite” , CIC Representatives also happily shared a stage with Felton at a CIC event.
  • The CIC has been linked to the distribution of Anti-Semitic election flyers
  • The CIC has promoted anti-semitic essay contests
  • The CIC was responsible for the infamous Macleans Human Right Commission Free Speech Witch Hunt, which Imam Delic endorsed.
  • The CIC advocates for the notorious Islamist sponsored anti-free speech UN resolution promoting the ”Prohibition of the public defamation of religion” which is a soft-jihad lawfare effort by the Organization of Islamic States [OIC] to make any criticism of Islam illegal worldwide.
  • And Backseat Blogger has a few more factual tidbits about the CIC & their leadership to consider….

That is, the CIC supports proposed laws to muzzle everybody else everywhere and forever– when it comes to free speech about anything negative having to do with their religion– but Imam Delic & Co. have the brass to go on TV complaining about his infringed free speech due to the cancelled DND event. Interesting, no?

Dear Professor Dr. Dawg: why not stick that in your Hypocrisy Files, and give us some easy boilerplate answer justifying how & why Mr. Delic approves of such an anti-democratic double-standard?

Let the dogpile continue!

Binks


Advertisements

3 thoughts on “Mean Old Dogpilers!

  1. Re: Moderate Imam Zijad Delic
    Often in articles authors make a distinction between a “Radical Muslim” cleric and a “Moderate Muslim” cleric. Any person who had taken “Islam 101 Course” will tell you that the labels are referring to non-existing realities within the key principles of the religion called Islam. In the Arabic language the word Islam is rooted in the verb “ASLAMA” meaning surrendered/submitted. A muslim is a person who has surrendered or submitted himself to the will of God, clearly expressed in the noble Koran- a guide in the Arabic language that points to all true muslim believers the true path of salvation; an Islamic Umma under the wise rule of a Muslim Caliph, who rules justly with full compliance with Divine principles revealed in the Koran.

    The Koran dehumanizes and demonizes any person who refuses to adopt Islam as “The Perfect Deen/Arabic for religion”. The following Koranic verses are often chanted during the beheading rituals we often see on radical Islamic websites. For the pious Muslim beheading his defenceless hostage, is an act of heroic proportion, because he is slaughtering the Devil incarnated in the human form of an Infidel.
    “Satan has gained possession of The People of The Book (Jews and Christians) and caused them to forget Allah’s warnings. They are the confederates of Satan; Satan’s confederates shall assuredly be lost in hell. The Believers are the confederates of Allah (Hizbollah); and Allah’s confederates shall surely triumph”. Koran 58:19
    “We will put terror into the hearts of the unbelievers (Jews and Christians). They serve other Gods for whom no sanction has been revealed. Hell shall be their home; dismal indeed is the dwelling place of the evil-doers”. Koran 3:149
    “Believers, do not make friends with any men other than your own people. They will spare no pains to corrupt you. They desire nothing but your ruin. Their hatred is clear from what they say, but more violent is the hatred which their breasts conceal”. Koran 3:117

    Any Muslim (Turkish, Arab, Pakistani…) who rejects these verses and hundreds of other verses in The Koran, full of venomous hatred directed against Jews and Christians, is no longer a muslim, because he is reversing his act of submission and questioning the judgement of Allah or the accuracy/reliability of the prophet who conveyed the will of Allah to his followers. There is no moderation or “pick and chose” your verses or souras. The Koran in its entirety is The Holy Book of Islam, and for many Western scholars a questionable literature.

    Sergei Bourachaga

  2. Subject: Security Intelligence Review Committee Two official and one “special” language [click at lower left column]

    http://www.sirc-csars.gc.ca/index-eng.html Two official and one “special” language……..why?
    =========================================================================================

    تمت ترجمة هذه التعليمات لمساعدة األشخاص الذين يبحثون عن معلومات تتعلق بعملية تقديم الشكاوي. وتجدر المالحظة هنا ٔان اللغتين الرسميتين في ٓاندا )ٔاي اإلنجليزية والفرنسية( هما اللغتان المستعملتان في ٔاعمال ؤانشطة “اللجنة المعنية بمراقبة ٔانشطة االستخبارات األمنية”. وعليه، فإن ٔاي مراسالت مع هذه اللجنة يجب ٔان تتم ٕاما باللغة اإلنجليزية ٔاو اللغة الفرنسية.
    الشكاوي رفع شكوى
    اذا ٓانت تريد ٔان ترفع شكوى ضد ٔاي نشاط من ٔانشطة جهاز االستخبارات األمنية الكندية، فإنٕ الفقرة )41( من قانون جهاز االستخبارات األمنية الكندية سُتطبق على هذه الحالة.
    وٕاذا ٓانت تريد ٔان ترفع شكوى بخصوص رفض ٔاو ٕالغاء “تصريح ٔامني” تحتاج ٕاليه للحصول ٔاو الحفاظ على وظيفية داخل الحكومة الفيدرالية ٔاو عقود مع الحكومة الفيدرالية، فإن الفقرة )42( من قانون جهاز االستخبارات األمنية الكندية سُتطبق على هذه الحالة.
    الشكاوي بموجب الفقرة )41(
    يجب عليك ٔاوال وقبل ٓال شيء ٔان تجمع ٔآابر قدر ممكن من الوثائق والمعلومات المتعلقة بظروف ومالبسات شكواك.
    فإذا ٓانت ترفع شكوى بخصوص ٔاي نشاط من ٔانشطة االستخبارات األمنية الكندية بمقتضى المادة )41( من قانون جهاز االستخبارات األمنية الكندية، فيجب عليك ٔاوال ٔان ترسل شكوى مكتوبة ٕالى مدير جهاز االستخبارات األمنية الكندية على العنوان التالي:
    Director Canadian Security Intelligence Service P. O. Box 9732 Postal Station “T” Ottawa, Ontario K1G 4G4
    وٕاذا ٓانت غير راض وغير مقتنع بجواب المدير، ٔاو ٕاذا لم تستلم ٔاي جواب منه في ظرف معقول )عادة 30 يوما(، فيجوز لك ٔان تقدم شكواك ٕالى “اللجنة المعنية بمراقبة ٔانشطة االستخبارات األمنية”، بما في ذلك جواب مدير جهاز االستخبارات األمنية الكندية ٕاذا ٓانت قد حصلت على جواب منه. يمكنك االتصال بـ”اللجنة المعنية بمراقبة ٔانشطة االستخبارات األمنية” على العنوان التالي:
    Security Intelligence Review Committee P.O. Box 2430, Station “D” Ottawa, Ontario
    KlP 5W5
    هاتف: 613) 990-8441( فآاس: 613) 990-5230(
    وعندما تستلم “اللجنة المعنية بمراقبة ٔانشطة االستخبارات األمنية” شكواك، فإنها ستتصل بك لمتابعة المعلومات التي قدمتها.
    الشكاوي بموجب الفقرة )42(
    1اذا تم رفض ٔاو ٕالغاء تصريحك األمني، فإن قانون جهاز االستخبارات األمنية الكندية يفرض علىٕ نائب الوزير في الوزارة الفيدرالية التي تشتغل فيها ٔاو تبحث عن عمل فيها ٔاو رئيس الوٓاالة الفيدرالية التي تشتغل فيها ٔاو تبحث عن عمل فيها ٔان يخبرك ٓاتابة بقرار الرفض ٔاو اإللغاء في غضون عشرة ٔايام من تاريخ اتخاذ ذلك القرار1.
    وعندما تستلم هذا اإلخطار، فإن لديك 30 يومًا لرفع شكوى ٕالى “اللجنة المعنية بمراقبة ٔانشطة االستخبارات األمنية”. وٕاذا تأخرت في تقديم شكواك، فيجب عليك ٔان تخبر “اللجنة المعنية بمراقبة انشطة االستخبارات األمنية” عن سبب تأخرك وعدم التزامك باألجل المنصوص عليه، ٔاي 30ٔ يوما من تاريخ استالم اإلخطار.
    وعندما تستلم “اللجنة المعنية بمراقبة ٔانشطة االستخبارات األمنية” شكواك، فإنها ستتصل بك لمتابعة المعلومات التي قدمتها.
    مراحل عميلة رفع الشكاوي
    يجب تقديم الشكاوي ٓاتابة. وستستفيد اللجنة ٓاثيرا ٕاذا ٔارفقت مع شكواك ٔآابر قدر من المعلومات والتفاصيل المتعلقة بالشكوى، بما في ذلك التواريخ، واألمآان، ؤاسماء جميع األشخاص المعنيين.
    وسُترسل ٕاليك “اللجنة المعنية بمراقبة ٔانشطة االستخبارات األمنية” ٕاخطارا تخبرك فيه باستالمها لشكواك وستخبرك ٔايضا بالخطوات األخرى التي يجب عليك القيام بها وستتصل بك لمتابعة القضية معك.
    في هذه المرحلة، ٕاذا لم تتم تسوية القضايا التي طرحتها في شكواك، فسترسل “اللجنة المعنية بمراقبة ٔانشطة االستخبارات األمنية” ٓاتابًا ٕالى جهاز االستخبارات األمنية الكندية تطلب فيه المزيد من المعلومات المتعلقة بشكواك ومراجعتها. وبعد هذه المراجعة، قد ترسل ٕاليك “اللجنة المعنية بمراقبة ٔانشطة االستخبارات األمنية” تقريرًا.
    وٕاذا لم تتم تسوية شكواك بعد سلسلة المشاورات مع جهاز االستخبارات األمنية الكندية، فقد يكون من الضروري عقد جلسة يترٔاسها ٔاحد ٔاعضاء “اللجنة المعنية بمراقبة ٔانشطة االستخبارات األمنية” او ٔآاثر. ويحق لمقدم الشكوى ٔان يحضر معه ٔاحد المحامين لتمثيله في هذه الجلسة ٓاما يحق له تقديمٔ افادات. وٕاذا اقتضى األمر، قد تعقد “اللجنة المعنية بمراقبة ٔانشطة االستخبارات األمنية” اجتماعإ تحضيريا مسبقا لمناقشة القضايا اإلدارية مثل عدد الشهود الذين سيتم استدعأوهم والمدة التي ستستغرقها الجلسة.
    وقد يتم عقد هذه الجلسة ذاتها عبر عدة مراحل وستكون مغلقة. ورغم ٔانه يحق لك تقديم ٕافادات ومالحظات ٕالى اللجنة، فقد ال يجوز لك ٔان تحضر الجلسة التي يدلي فيها بعض الشهود بشهاداتهم وذلك لحماية المعلومات التي قد ُيشكل ٕافشأوها خطرا على األمن الوطني. وُتسمى هذه الجلسة “جلسة في غياب المشتكي”.
    وفي حالة “الجلسة في غياب المشتكي”، يقوم ٓابير المحامين في “اللجنة المعنية بمراقبة ٔانشطة االستخبارات األمنية” باستجواب الشهود نيابة عنك وقد يعطيك بعد ذلك ملخصا ُيلخص فيه المعلومات التي تم تقديمها ٔاثناء غيابك.
    وبعد الجلسة النهائية، ُتسجل اللجنة نتائجها ؤاي توصيات قد تكون لديها في تقرير. ويتم رفع هذا التقرير ٕالى الوزير، وٕالى مدير جهاز االستخبارات األمنية الكندية وٕالى نائب الوزير ٔاو الرئيس في الوزارة ٔاو الوٓاالة الفيدرالية المعنية )طبقا للشكاوي بموجب الفقرة 42(.
    اما سترسل ٕاليك اللجنة نتائجها مع األخذ في االعتبار التزامها بحماية المعلومات الحساسة.ٓ
    1- ُيطبق نفس القانون على األشخاص الذين لديهم عقود مع الحكومة ٔاو بصدد تقديم طلب للحصول على عقود معها. ٕاضافة ٕالى ذلك، فإن سياسة الحكومة بشأن األمن تطبق على الموظفين ؤاصحاب العقود على حد سواء، في الحاضر والمستقبل. وتبين هذه السياسة الحقوق األخرى التي ينبغي للوزارات ٔان تحترمها طيلة مدة التحقيق في طلب التصريح األمني.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s